الثلاثاء، 14 أبريل، 2009

0 "شمبانيا سعودية" تغزو مقاهي ومطاعم جدة.. وفتوى تبيحها

http://www.ibtesama.com/vb/imgcache2/115063.gif

شهدت "كافيهات" ومطاعم مدينة جده مؤخرا انتشار مشروب " شمبانيا سعودية" بشكل ملفت للنظر.

ولا يحتوي المشروب على أي مادة كحولية أو محرمة شرعاً، فهو عبارة عن خليط من عصير التفاح والبرتقال تضاف إليه نسبه قليلة من المياه الغازية أو "السفن اب"، حيث يتم خلطها بطريقة معينة ثم تقدم للزبائن في شكل أكواب عادية .

و لقي المشروب الجديد الخالي من الكحول على غرار البيرة الخالية من الكحول ، إقبالا كبيرا خاصة بين الشباب، ومن المعروف أن المشروبات الكحولية محرمة في الإسلام قطعيا فلا يجوز بيعها أو تناولها ، وتعتبر "الشمبانيا" احد المشروبات المحرمة .

ويقول ياسر سلطان ، احد العاملين في كافيه شهير بشمال جده ، أن الشمبانيا السعودية صناعة محلية سواء من ناحية الفكرة أو المضمون ، مشيرا في حديث خاص لـ"العربية .نت" ، إنها كانت فكرة إحدى المطاعم الكبيرة في جده ، ثم قام الآخرون بتقليدها.

وحول مدى الإقبال على المشروب أكد ياسر أن هناك إقبالا كبير خاصة أوساط الشباب ، لافتا إلى أن المشروب كان يقدم سابقا كطلبات خاصة للزبائن الدائمين في الكافيه ، إلا انه و نظرا للرواج الكبير الذي حققه المشروب ، قامت اغلب الكافيهات والمطاعم بإدراج اسم المشروب "سعودي شمباين" في المنيو أو قائمة الطلبات الخاصة بكل مطعم أو كافيه. وتوقع ياسر أن يلقى المشروب رواجا أكبر إذا تمت تعبئته في زجاجات وبيعه في الأسواق .


من جانبه ، أكد الشيخ الدكتور محمد النجيمي ، عضو مجمع الفقه الإسلامي بجده ، أن المشروب مباح طالما انه لا يحتوى على كحول أو إضافات محرمة شرعا.

وأضاف الشيخ النجيمي لـ"العربية نت" ، أن تسمية المشروب بالشمبانيا لا تجوز باعتبار انه اسم لخمر محرم ، متسائلا عن مغزى إطلاق الأسماء المحرمة على المشروبات المباحة ، ودعا الشيخ النجيمي الجهات المسئولة بمنع المحلات من ترويج هذه الأسماء ، محذرا من أن تكون مقدمة للوقوع في شراك الكحول، وجعل المجتمع يتقبل ذلك تدريجيا.

تجدر الإشارة ، أن شهر رمضان الماضي ، شهد جدلا واسعا في أوساط مسلمي أوربا ، بعد أن أنتجت شركة فرنسيه سلعة زجاجية تحت مسمى "شمبانيا حلال" وهى عبارة عن مشروب يحتوي على نفس مكونات الشمبانيا العادية المصنوعة من التفاح الأحمر المخمر ولكن دون كحول
حيث حصلت الشركة على شهادة تؤكد أن المشروب حلال من "المعهد الإسلامي الأوروبي ".

و قامت الشركة بالترويج للسلعة عبر دعوة المسلمين بالاحتفال بشهر رمضان المبارك بشراب شمبانيا خالية من الكحول ، و جاء في الملصق الدعائي للمنتج "أنه المشروب المثالي للاحتفال بمناسبة سعيدة مع مشروب حلال طيب .. فلتستمتعوا بمذاقه مع أصدقائكم".

وحقق المشروب عند طرحه في السوق مبيعات كبيرة، إلا أن هذه المبيعات سرعان ما تراجعت اثر صدور فتاوى دينيه تحرم تناول المشروب لما فيه من التشبه بشاربي الخمر لاسيما وان زجاجاته تشبه في شكلها وتصميمها زجاجات الشمبانيا العادية .




0 التعليقات:

إرسال تعليق

برامج يجب توفرها على جهازك لاستعراض محتويات الموقع جيدا

حمل برنامج الفايرفوكسحمل قاريء ملفات pdfحمل برنامج winzipحمل برنامج winrarحمل مشغل الفلاش