الثلاثاء، 15 يونيو، 2010

1 قصيدة الطقس .. هذا العام - فاروق جويدة

http://files.fatakat.com/2010/4/1271190755.gif

الطقس هذا العام ينبئنى بأن شتاء أيامى طويل ….
و بأن أحزان الصقيع تطارد الزمن الجميل …..

و بأن موج البحر ضاق من التسكع و الرحيل …..
و النورس المكسور يهفو للشواطئ .. و النخيل ….
قد تسألين الآن عن زمنى و عنوانى وما لاقيت فى الوطن البخيل ..
ما عاد لى زمن .. و لا بيت فكل شواطئ الأيام فى عينى .. نيل …
كل المواسم عشتها .. قد تسألين و ما الدليل ….
رجح على العينين أحمله وساماً كلما عبرت على قلبى حكايا القهر .. والسفه الطويل ...
حب يفيض كموسم الأمطار شمس لا يفارقها الأصيل ….
تعب يعلمنى ..بأن العدو خلف الحلم يحيى النبض فى القلب العليل…

سهر يعلمنى بـأن الدفء فى قمم الجبال و ليس فى السفح الذليل ….
قد كان أسوأ ما تعلمناه من زمن النخاسة ان نبيع الحلم بالثمن الهزيل …
أدركت من سفرى .. و ترحالى و فى عمرى القليل ..
أن الزهور تموت حين تطاول الأعشاب أشجار النخيل ….
أن الخيول تموت حزناً حين يهرب من حناجرها الصهيل …
* * *
الطقس هذا العام ينبئنى بأن النورس المكسور يمضى بين أعماق السحاب ..
قد عاش خلف الشاطئ المهجور يلقيه السراب .. الى السراب …
و الأن جئت و فى يديك زمان خوف .. و اغتراب …
أى الشواطئ فى ربوعك سوف يحملنى .
قلاع الأمان ..أم شبح الخراب …
أى البلاد سيحتوينى ..موطن العشق .. أم سجن .. و جلاد ..و مأساة اغتصاب ؟
أى المضاجع سوف يأوينى ..و هل سأنام كالأطفال فى عينيكِ ..أم سأصير حقاً
مستباحاً للكلاب ؟
أى العصور على ربوعك سوف أغرس واحة للحب ..أم وطن تمزقه الذئاب ؟
أى المشاهد سوف أكتب فى روايتنا ؟
طقوس الحلم ..أم " سِركاً " نطير على ملاعبه الرقاب ؟
الطقس هذا العام ينبئنى بأن الأرض تحمل ألف زلزال …
و أن الصبح يصرخ تحت أكوام التراب ….
* * *

http://wings.avkids.com/Book/Myth/Images/happy_sun_moon.gif
الطقس هذا العام ينبئنى بأن النيل يبكى …

فسألى الشطآن كيف تفيض فى العرس الدموع ..
الدمع فى العينين يحكى قصة الشرفاء فى زمن التخنث ..و التنطع .. و الخنوع ..
هذى الدماء على ثيابك صرخة و زمان جوع …
هيا ارفعى وجهك و قومى حطمى صمت السواقى .. و اهدمى صنم الخضوع ..
هيا احملينى فى عيونك بلا خوفٍ كى أصلى فى خشوع …
صليت فى محراب نيلك كل عمرى ليس للأصنام حقٌّ فى الرجوع …
فغداً سيشرق فى ربوعك ألف قنديل ..إذا سقطت مع القهر الشموع …..
فالنيل سوف يظل نئزنة و قداساً .. و حباً نابضا بين الضلوع ….
تتعانق الصلوات و القداس إن جحدوا السماحة فى محمد ... أو يسوع
* * *
الطقس هذا العام ينبئنى .. بأن الجوع قاتل ..
و بأن أشباح الظلام .. تطل من بين الخمائل …
والنهر يبكى و الطيور تفر من هول الزلازل …
فزواج عصر القهر بالشرفاء باطل …
ما بين مخبول ..و دجال ..و جاهل …
الصبح فى عينيك ِتحصده المناجل ..
و الفجر يهرب كلما لاحت على الأفق السلاسل
لا تتركى النيران تلتهم الربيع .. و ترتوى بدم السنابل ….
فالقهر حين يبطش .. فى زمن الخطايا ..لن يفرق بين .. مقتول و قاتل



1 التعليقات:

إرسال تعليق

برامج يجب توفرها على جهازك لاستعراض محتويات الموقع جيدا

حمل برنامج الفايرفوكسحمل قاريء ملفات pdfحمل برنامج winzipحمل برنامج winrarحمل مشغل الفلاش