السبت، 14 مايو، 2011

0 أول رحلة دولية للطائرة السويسرية التي تعمل بالطاقة الشمسية

الطائرة الشمسية
الطائرة الشمسية (سولار امبلس) النبضة الشمسية
هبطت في مطار زافينتيم في العاصمة البلجيكية بروكسل مساء الجمعة بعد تحليق دام 12 ساعة طائرة (Solar impulse) (النبضة الشمسية) السويسرية التي تعمل بالطاقة الشمسية.

وكانت الطائرة ذات المقعد الواحد قد اقلعت من مطار باييرن السويسري في الساعة الثامنة واربعين دقيقة من صباح الجمعة بالتوقيت المحلي، وذلك بعد تأخير دام ثلاث ساعات بسبب الرياح القوية التي كانت تهب على المطار.
وكانت الطائرة قد اقلعت للمرة الاولى عام 2009 في سويسرا، كما اجريت عليها اختبارات اضافية هناك.
وكانت الطائرة قد اكملت في العام الماضي رحلة دامت 26 ساعة اثبتت قدرتها على التحليق ليلا مستفيدة من الطاقة التي تخزنها بطرياتها اثناء النهار.
وتستخدم الطائرة 12 الف خلية ضوئية لتحويل الطاقة الشمسية الى طاقة كهربائية لتشغيل محركاتها الاربعة.
النبضة الشمسية
هبوط الطائرة في مطار بروكسل

وقال الفريق المسؤول عن تطوير الطائرة، الذي يقوده الطيار اندريه بورشبيرغ والمغامر برتران بيكار، إن الرحلة التي قامت بها الطائرة يوم الجمعة والتي قطعت فيها مسافة 600 كيلومترا عبر فرنسا ولوكسمبورغ وبلجيكا شكلت تحديا جديدا لأنها تطلبت عبور عدة شبكات سيطرة جوية.
ومن المقرر ان تشارك الطائرة في معرض باريس الجوي في الشهر المقبل.
وكانت الطائرة قد اضطرت الى الانتظار في وضع تحليق في الجو لدى وصولها الى مطار بروكسل انتظارا لدورها في الهبوط.
وقال بيكار بعد هبوط الطائرة بنجاح: "اشعر بارتياح، فقد كان اكبر كابوس ينتابني في الشهر الاخير هو احتمال ان لا تتمكن الطائرة من الوصول الى مبتغاها بسبب عطل فني او سوء الاحوال الجوية."
ومضى للقول: "كنا نأمل دائما ان تكون الطائرة سفيرا للطاقة المتجددة. لقد صنعت (Solar Impulse) التاريخ."

0 التعليقات:

إرسال تعليق

برامج يجب توفرها على جهازك لاستعراض محتويات الموقع جيدا

حمل برنامج الفايرفوكسحمل قاريء ملفات pdfحمل برنامج winzipحمل برنامج winrarحمل مشغل الفلاش